التخطي إلى المحتوى

اعترف عثمان ديمبيلي لاعب برشلونة بإهداره لخمس سنوات بأنه أهدر خمس سنوات من مسيرته بسبب تعامله مع الإصابات.

وتحدث ديمبيلي لإذاعة “راديو مونت كارلو” الفرنسية قائلا: “من عام 2017 إلى 2021 أهدرت الكثير من وقتي”.

وأوضح “فقدت خمس سنوات من حياتي كان يتعين علي العمل للعب لأكون لائقا صحيا وأن أكون قادرا على اللعب بشكل جيد”.

وأردف “عانيت من إصابات كثيرة في أوتار الركبة والأطباء قالوا لي إنه حال لم أعمل بشكل أكبر فسوف أنتكس”.

وأكمل اللاعب الفرنسي حديثه “مع رونالد كومان بدأت في التحسن ومع تشافي هيرنانديز تسير الأمور بشكل أفضل حاليا”.

وأتم ديمبيلي تصريحاته قائلا: “عندما أتيت على برشلونة كنت أصغر سنا وبالطبع كنت أذهب في التنزه لكن ليس بالقدر الذي يقوله أو يتخيله الناس”.

وسجل اللاعب صاحب الـ25 عاما مع برشلونة خلال الموسم الجاري هدفين وصنع أربعة في ثماني مباريات.

ومنذ انتقاله للفريق الكتالوني في 2017 سجل ديمبيلي 34 هدفا وصنع 38 آخرين في 158 مباراة خاضها مع البلوجرانا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.